4 طرق للإجابة على سؤال لماذا كتابة تجربة المستخدم مهمة

ماذا ستفعل إذا ذهبت لمقابلة عمل للحصول على وظيفة في مجال كتابة تجربة المستخدم (UX Writing) وتم توجيه هذا السؤال لك: ما هي أهمية وقيمة كتابة تجربة المستخدم؟ وبصفة عامة قد تواجه عدة أسئلة لأشخاص وربما أصحاب مشروعات يطلبون منك أن توضّح لهم جدوى وضرورة الاهتمام بكتابة تجربة المستخدم في المنتج/الموقع/ التطبيق. في هذا المقال نستعرض معاً 4 طرق للإجابة على سؤال لماذا كتابة تجربة المستخدم مهمة.

 

1- أنت تتبع دليل أسلوب كتابة المحتوى الخاص بالعلامة التجارية 🧐

 

دليل أسلوب كتابة المحتوى (Content Style Guide) هو مستند يشرح كيفية كتابة محتوى يناسب المستخدمين، عادة ما يتضمّن هذا الدليل أموراً مثل قواعد اللغة وعلامات الترقيم واختيار المصطلحات بالإضافة إلى شيء آخر في غاية الأهمية ألا وهو النبرة والصوت (Voice & Tone).

 

قبل البدء في كتابة دليل أسلوب المحتوى الخاص بك ينبغي أن تتأكّد من:

  • إنشاء صوت ثابت ومُوحّد للعلامة التجارية، هذا الأمر يساعد المستخدمين على الشعور بالثقة في منتجك/موقعك.
  • قم باتباع دليل أسلوب المحتوى الخاص بالشركة أو العلامة التجارية ولا تحيد عنه.

 

كيف تفعل ذلك؟

إذا كنتَ تعمل على نَصّ موجود فعلاً فيكفي أن توضّح النَصّ قبل وبعد التعديل، إما إذا كنتَ في البداية فاختر النَصّ الأكثر توافقاً مع دليل أسلوب المحتوى الخاص بالعلامة التجارية.

فعلى سبيل المثال لنفترض أنك تعمل على صياغة نَصّ مناسب لرسالة تأكيد مثل (تم حفظ الملف). وفي دليل أسلوب المحتوى الخاص بك ينبغي أن يكون المحتوى مكتوباً بنبرة مرحة بسيطة. فحينها يمكنك تقديم بعض الاقتراحات لتحقيق ذلك مثل:

  • (تم حفظ الملف) نبرة رسمية غير مرحة.
  • (تم حفظ الملف، أحسنتَ صنعاً) نبرة ودودة.
  • (تهانينا على حفظ الملف بنجاح) نبرة مرحة.

يمكنك ملاحظة أن النَصّ (تم حفظ الملف، أحسنتَ صنعاً) يمكن اعتباره الأكثر مناسبةً لدليل أسلوب المحتوى المرح البسيط.

 

2- اجعل نصوصك قابلة للقراءة (مقروءة) ومناسبة لجميع المستويات

 

حينما تبدأ – كـ كاتب تجربة المستخدم (UX Writer) – في اختيار وصياغة الكلمات والجُمل والنصوص فينبغي عليك أن تضع في اعتبارك أنك لا تكتب لأشخاص ذوي خبرات أو على مستوى عالٍ من الثقافة والاطلاع. بل تكتب لمستخدمين ذوي مستوى متوسط أو عادي. لذا مطلوب منك أن تراعي تلك النقطة خلال صياغة النصوص. وأن تعمل على اختيار النصوص السهلة البسيطة واللغة الواضحة التي يفهمها الجميع مهما كان مستواهم. وأيضاً يفهمها المستخدمين غير الناطقين/المتحدّثين باللغة التي تكتب بها.

 

كيف تفعل ذلك؟

بكل بساطة يمكنك اختبار النَصوص والجُمل بواسطة أداة مثل (Hemingway) أو (Readable.io). ولكن وجب التنويه أن هذه الأدوات لا تدعم اللغة العربية في الوقت الحالي. إذا كانت درجة قابلية القراءة 8 فما فوق ينبغي عليك الاستمرار في التعديل والتغيير حتى تنجح في تقليل تلك الدرجة إلى 6 أو 5.

 

3- فهم سلوك المستخدمين في تصفّح المحتوى

 

هناك مقالات عديدة حاولت معرفة سلوك المستخدمين على الإنترنت وكيف يتصفّحون المحتوى. فوجدت هذه المقالات أن المستخدمين غالباً لا يتصفّحون المحتوى بشكل كامل ودقيق. وإنما يمررون أعينهم سريعاً بحثاً عن كلمات أو عبارات معينة يريدون العثور عليها.

لذلك اجعل المحتوى الخاص بك قابلاً للفحص السريع لكي تساعد المستخدمين على الوصول إلى الكلمات والعبارات التي يحتاجونها بأسرع طريقة ممكنة.

 

كيف تفعل ذلك؟

  • قسّم الفقرات الطويلة إلى فقرات قصيرة ومختصرة.
  • أعد كتابة الفقرات القصيرة على هيئة قوائم نقطية.
  • أضف عناوين فرعية لتقسيم المحتوى إلى أجزاء قابلة للقراءة بشكل منفرد.

 

4- استخدم الكلمات التي يبحث عنها المستخدمون 🔎

 

تكمن أهمية استخدامك للكلمات والجُمل والنصوص التي يستعملها المستخدمين بكثرة في عمليات البحث على الإنترنت في أنك تُظهر قدراً كبيراً من التعاطف مع المستخدمين باستخدام نفس اللغة التي يستخدمونها وذلك يُعزّز من ثقتهم في المنتج بشكل كبير.

 

كيف تفعل ذلك؟

الأداة التي ستفيدك في هذا الأمر هي أداة (Google Trends) وبإمكانك تجربة ذلك على المثال الشائع هل الأفضل أن نستخدم “تنزيل” أم “تحميل”. ستوضّح لك هذه الأداة النَصّ الذي يستعمله المستخدمين عند البحث. ☑️

4 طرق للإجابة على سؤال لماذا كتابة تجربة المستخدم مهمة
يمكنك ملاحظة الكلمة التي يستعملها المستخدم خلال البحث.

تلخيص ما سبق: بهذه الأجوبة تستطيع التحدّث بكل ثقة عن قيمة كتابة تجربة المستخدم وتأثيرها في المنتج/الموقع/التطبيق، وتستطيع كذلك إقناع أصحاب الشركات ولا سيما تلك الشركات الناشئة التي ربما تكون غير متيقّنة تماماً بشأن هذا المجال الدقيق ومدى أهميته في نجاح الشركة وتحقيق أهداف المشروع.

📧 احصل على أحدث الدروس والمقالات على بريدك

نعدك بعدم استخدام بريدك في الإعلانات أو مشاركته مع طرف ثالث.

شارك المعرفة

Share on linkedin
Share on twitter
Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email

اقرأ أيضًا 👇

X
X
X