مقدمة في علم معمارية المعلومات (Information Architecture – IA)

هل حدث لك أن تصفّحت منتج إلكتروني أو تطبيق ما ووجدت نفسك غير قادر على تمييز المعلومات المهمة نتيجة أنها غير متناسقة وغير مُرتبة بشكل سليم؟ يرجع هذا إلى إهمال دور وعلم معمارية المعلومات (Information Architecture – IA)

 

ما هي معمارية المعلومات؟

 

هي عبارة عن علم وفن تنظيم البيانات وتصنيفها سواء كانت هذه المعلومات في موقع إلكتروني أو الكتب وغيرها وذلك بهدف مساعدة المستخدم في الوصول إلى المعلومة التي يريدها بسهولة وبشكل أسرع.

 

تاريخ معمارية المعلومات

 

لعل بداية ظهور هذا المجال كانت في الحضارات المصرية القديمة حيث كان أمناء المكتبات يستخدمونه لكن ليس بالمسمّى الحالي. ومع بداية السبعينات كان مختبر (XEROX Labs) أول من أطلق المسمّى الحالي للمجال وهو (Information Architecture).

 

أمثلة على معمارية المعلومات

 

لو أردنا أن نضرب بعض الأمثلة الواقعية على معمارية المعلومات فقد تلاحظها بشكل كبير في:

  • خرائط المترو.
  • اللوحات الإرشادية في المطارات.
  • في السوبر ماركت ومراكز التسوق من حيث تصنيف الأقسام وترتيبها.

 

أهمية معمارية المعلومات

 

  • مساعدة المستخدم على التنقل بشكل سلس في الموقع/المنتج/التطبيق.
  • طريقة فعّالة لترتيب المحتوى للمستخدم.
  • تحقيق مبدأ قابلية الوصول.

 

اجعلها سهلة وبسيطة، لكن مهمة في نفس الوقت.

دون درابر.

 

إن التصميم الجيّد دائماً ما يخلق لغة تواصل بين منتجك والمستخدمين لمساعدتهم على حل المشاكل التي تواجههم.

آمان چوبتا.

 

مقارنة بين تجربة المستخدم (UX) ومعمارية المعلومات (IA)

 

تجربة المستخدم (UX)

معمارية المعلومات (IA)

تركّز على تحقيق تجربة ممتعة. تركّز على أهداف المستخدم.
الهدف العام منها هو جعل الفكرة واقعية للمنتج النهائي. الهدف منها هو التأثير على الإدراك والمعرفة.
تقوم على مبدأ التعاون. تقوم على مبدأ الترتيب والهيكلة.

 

عناصر معمارية المعلومات

 

لبناء منتج ناجح يجب فهم ومعرفة عناصر معمارية المعلومات لتحديد المناسب منها.

هذه العناصر مأخوذة من كتاب (information architecture for the world wide Web)

 

1- التنظيم (Organisation)

وله عدة أنواع:

  • التنظيم الهرمي: يساعد المستخدم على تحديد العناصر المهمة.
  • التنظيم التسلسلي: إنشاء رحلة أو طريق للمستخدم في عملية إنهاء الشراء لمنتج في متجر رقمي.
  • التنظيم بواسطة المصفوفة: يكون قريب من التسلسلي وفيه حرية للمستخدم من حيث اختيار الأولويات مثل الترتيب الأبجدي ويعتمد هذا التنظيم على الفئة المستهدفة.

 

2- الوسوم أو التسمية (Tags)

تبسيط المعلومات وجمع العديد من المجموعات والمحتوى لكلمات بسيطة لجعلها أسهل للوصول، مثل: صفحة التواصل.

 

3- التنقل (Navigation)

عبارة عن عدد من الأفعال والإجراءات والتصاميم التي ترشد وتوجه المستخدم لطريقة استخدام الموقع/التطبيق وتحقيق الهدف المطلوب بنجاح. ويوجد منه نوعان:

  • التنقل على مستوى الموقع.
  • والتنقل على مستوى إجراء أو مهمة معينة.

 

4- البحث (Search)

مثلاً ماذا لو أن المواقع الكبيرة والمشهورة لم توفر ميزة البحث سواءً عن المنتجات أو المقالات… إلخ. بالتأكيد سيكون الوضع سيء جداً بالنسبة لك كمستخدم ولن تستطيع الحصول على ما تبحث عنه بسهولة.

 

مبادىء علم معمارية المعلومات

 

وقبل الحديث عن هذه المبادئ إليك مجموعة من النقاط الهامة:

  • بناء معمارية المعلومات يجب أن يكون منظم وليس عشوائي.
  • عند بناء وتحديد معمارية المعلومات يجب أخذ المستخدم النهائي في الاعتبار والفئة المستهدفة وشخصياتهم.
  • تستخدم المبادئ لتصميم معمارية معلومات فعالة.
  • هذه المبادىء أنشأها Dan Brown لمساعدة المصمم لتصميم معمارية معلومات مفيدة.

 

1- مبدأ أن المحتوى عبارة عن كائن

تحديد المحتوى الذي يتم عرضه في المنتج أمر مهم مثل تحديد طريقة عرض المحتوى وسلوكه الذي يتفاعل معه المستخدم.

 

2- مبدأ الخيارات

تعدّد الخيارات بالنسبة للمستخدم يؤدي لنتائج سلبية ويسبب الإرهاق عند الاختيار. لذا فالحل هو وضع خيارات بشكل منطقي ومحدود للمستخدم.

 

3- مبدأ الوضوح

اعرض معلومات عن المحتوى على هيئة نبذة مختصرة تساعد المستخدم في فهم المحتوى بشكل أفضل.

 

4- مبدأ الأمثلة

ترتيب المعلومات حسب طبيعة البشر وطريقة تفكيرهم واهتماماتهم، هناك من يهتم بالرياضة وآخرون يهتمون بالتسوق.. وهكذا.

 

5- مبدأ الباب الأمامي

في هذا المبدأ يفترض براون أن المستخدم يأتي إلى الصفحة عن طريق صفحات أخرى وليس الصفحات الرئيسية.

 

6- مبدأ التصنيفات

هذا المبدأ يعتمد على تصنيفات متعددة لمستخدمين محددين.

 

7- مبدأ التنقل المركز

يركّز هذا المبدأ على البساطة في ترتيب المحتوى الذي يناسب المستخدم واحتياجاته.

 

8- مبدأ التوسع والنمو

ينبغي الأخذ في الاعتبار المتغيرات المستقبلية التي ستطرأ على المحتوى وبالتالي تصميم معمارية المعلومات بناءاً على ذلك.

 

أهم إجراءات تصميم معمارية المعلومات

 

1- تحديد أهداف المشروع.

2- تحديد أهداف المستخدمين.

3- تحليل المنافسين.

4- تحديد المحتوى المناسب.

 

خطوات تصميم معمارية المعلومات

 

1- تجميع وترتيب المحتوى (Card Sorting)

 

2- الاختبارات (Testing)

 

ومن أمثلتها:

  • اختبار (Treas testing): يحدّد إذا ما كان اختيارنا للمسميات والتصنيفات مناسب للمستخدم أم لا.
  • اختبار (Closed card sorting): تحديد تصنيفات معينة للقوائم وإتاحة الحرية للمستخدم من خلال وضع العناوين الفرعية المناسبة في وجهة نظره للتصنيف المناسب لها.
  • اختبار (Click test): اختبار لواجهة الاستخدام (UI) وما هي العناصر الأكثر تفاعلاً والعناصر الأقل تفاعلاً.
  • اختبار (Usability test): تحديد  الطريقة التي يتبعها المستخدم لاستخدام موقعك أو منتجك.

 

أهمية معمارية المعلومات بالنسبة للمستخدم

 

  • البحث عن أشياء يعرفها المستخدم.
  • الاستكشاف والإلهام.
  • البحث المكثف 
  • إعادة البحث.

 

أهمية معمارية المعلومات للأعمال

 

  • توفير الوقت والتكلفة.
  • التأثير على حجم المبيعات.
  • الحصول على مستخدمين جدد.
  • تقليل تكاليف التسويق والترويج.
  • تحسين المحتوى من خلال (SEO)
  • تقليل تكاليف الدعم وحل المشاكل.

 

مصادر ملهمة في مجال معمارية المعلومات

 

لمن يريد التعمّق أكثر في مجال معمارية المعلومات ننصح بهذه المصادر كبداية:

1- كتاب information architecture

2- كتاب how to make sense of any mess

 

وهذه مجموعة مقالات يمكنك الاستعانة بها:

1- مقدمة في مجال معمارية المعلومات.

2- تقنيات فعّالة للمصممين في مجال معمارية المعلومات.

 

تلخيص ما سبق: معمارية المعلومات ذات أهمية كبيرة وإهمالها في مشروعك أو منتجك سيكلفك الكثير من الخسائر ويفقدك الكثير من العملاء الذين لم يجدوا في موقعك ترتيباً صحيحاً للعناصر والمعلومات وبالتالي يبحثون عن المنافسين ومنتجاتهم.

 

تنويه: هذا المقال خلاصة ما تم عرضه في جلسة من جلسات المنصّة بعنوان “مقدمة في علم معمارية المعلومات” استضفنا فيها أ. سارة محمد متخصصة في تصميم تجربة المستخدم UX/UI وأدار الجلسة أ. محمود عبدربه مؤسس منصّة كتابة تجربة المستخدم بالعربية.

 

يمكنك مشاهدة الجلسة على قناتنا على اليوتيوب.

اشترك في النشرة البريدية وستصلك هدايا 🎁 وخصومات حصرية وقوالب جاهزة مجانًا

شارك المعرفة

اقرأ أيضًا 👇

نمّي مهاراتك وطوّر مسارك المهني بدورات مقدمّة من خبراء

الدورة التأسيسية في كتابة تجربة المستخدم

ابدأ في تعلّم أساسيات كتابة تجربة المستخدم، وتأهل لتصبح كاتب تجربة مستخدم في سوق العمل.

الدورة العملية في تصميم الواجهات – UI (جـديـد)

تركز على تصميم UI، تهدف لتطوير وتحسين مهارات مصمّم الواجهات وتهيئته لسوق العمل بشكل احترافي.

الدورة المتقدّمة في كتابة تجربة المستخدم

احترف كتابة تجربة المستخدم وتصميم المحتوى، وانضم إلى نخبة من المميزين في سوق العمل.

دورة تخطيط وتنفيذ دراسة قابلية الاستخدام​ – Usability Study (جـديـد)

تركز الدورة على التخطيط لاختبار قابلية الاستخدام وتنفيذه وتحليل مخرجاته بشكل قابل للتطبيق والعمل عليه.

AllEscort
X
X
X